مهرجان «كرامة»: خمسة أفلام ينصح بها

الخميس 03 كانون الأول 2015

يعد مهرجان كرامة أحد أهم مهرجانات الأفلام في الأردن، وخاصة للمهتمين بالأفلام وصناعتها، وربما يعاني بعض المهتمين بحضور المهرجان من كثافة العروض، وأوقاتها المتعارضة، ولذا قمنا في حبر باختيار مجموعة من الأفلام، من فئة الأفلام الطويلة، والتي نرى أنها تستحق المشاهدة. فيما لم تضم قائمتنا أي فيلم قصير، وذلك بسبب قلة المعلومات المتوافرة حول هذه الأفلام. 

«ثيمة» المهرجان لهذا العام هي «العودة إلى الروح الإنسانية في مواجهة التطرف» وكنا نشرنا في حبر مراجعة للدورة الخامسة لمهرجان كرامة العام الماضي ودوران ثيماته في فلك الحروب، وأشرت في تلك المراجعة إلى أن المهرجان في دورته الخامسة عانى من تشابه مواضيع تلك الأفلام، وتهميش الأفلام القصيرة بسبب مواعيد عرض الأفلام الطويلة. ويبدو أن نسخة هذا العام لم تختلف كثيرًا عن نسخة الأعوام السابقة، بل ربما ضمّت النسخ السابقة عناوين أكثر أهمية. لكن الإيجابي في نسخة هذا العام هو التركيز على الفعاليات خارج إطار ساعات المساء في المركز الثقافي الملكي، وهذا ما يبشر بالخير من ناحية تمكين جمهور أكبر وأكثر تنوعًا من المشاهدة.  

يبدأ المهرجان في الخامس من كانون الأول، وليس من الغريب اختيار فيلم الافتتاح لهذا العام ليكون الفيلم المصري «الثَمَن»، وعلى الأغلب اختاره القائمون على المهرجان بسبب كون الأردنية صبا مبارك والتي تتمتع بشعبية واسعة في الأردن إحدى بطلاته. لا أتوقع الكثير من هذا الفيلم إلا أن مراسم افتتاح المهرجان فرصة ممتعة ولا تعوض.

عليهم أن يقتلونا أوّلًا 2015 They will have to kill us first

الفيلم الأول في القائمة هو فيلم من إنتاج بريطاني ويصور حياة فرقة من مالي تكافح لأجل حقها في الغناء بعيدًا عن ما يفرضه عليهم المتطرفون الإسلاميون تحت قوانين «الشريعة». ومن الملفت دائمًا مشاهدة أفلام متعلقة بالثقافة في مواجهة العنف، خاصة أننا لا نتعرض لهذا النوع من الأخبار في حياتنا اليومية.

نداء كازابلانكا casablanca calling 2014

مرشدات مسلمات يدافعن عن حقوق النساء في مدينة الدار البيضاء المغربية، حيث 60% من النساء لم يدخلن المدارس. يوثق الفيلم تجارب أولئك المرشدات ويعرض القصص التي يتعرضن لها.

ما يثير الاهتمام لمشاهدة فيلم كهذا هو أن جزءًا من التطرف الذي يعاني منه المجتمع سببه فهم الدين بطريقة ما، فكيف لمرشدات متدينات أن يحاربن هذا التطرف بعيدًا عن توجيه انتقادات واضحة للمنظومة الدينية وهدم بعض مبادئها، أو ربما لن يتطرق الفيلم لمسائل شائكة لهذا الحد.

هؤلاء من يشعرون باحتراق النار 2014  Those who feel the fire burning 

يروي الفيلم قصة لاجئين عالقين على حواف أوروبا في انتظار الحياة. ربما يكون هذا الفيلم شبيهًا بالكم الهائل من الأفلام التي تناولت قصص اللجوء مؤخرًا، إلا أن تنوع قصص اللاجئين وطريقة رواية الفيلم هي ما يمكن أن تجعله مختلفًا عن السائد، وتثري تجربة مشاهدتنا.

المنطقة صفر 2015 District Zero 

تدور هذه القصة في أكبر مخيمات اللجوء في الأردن، مخيم الزعتري، من منظور مثيرٍ للاهتمام. حيث يقوم شابان يعملان في محل لتصليح الهواتف بشراء طابعة لطباعة الصور من هواتف اللاجئين. وستكشف الصور التي يخرجونها من هواتفهم ذكريات عاشها اللاجئون في سوريا، وأشخاصًا يريدون البقاء معهم. والجميل في الفيلم أنه يتناول قصص اللاجئين من وجهة نظرهم أنفسهم.

حقيقة وامضة 2015 A flickering truth 

يوثق هذا الفيلم المرحلة التي تعرض لها أرشيف أفلام أفغانستان للتدمير من قبل طالبان، هذا الحدث لا يروي قصة الأفلام المدمرة بشكل فرديّ، وإنما محاولة محو ذاكرة الأفغانيين وتدمير ثقافتهم. سيكون من المثير للاهتمام مشاهدة أولئك الأبطال الذين يدافعون عن الأفلام وما تمثّله.