أسبوع إنترنتي بامتياز في بيروت: ما هو الويب الذي نريد؟

الأحد 23 تشرين الثاني 2014
7iber-lasilkee-beirut

إن كنت في بيروت هذا الأسبوع، فتهيأ لأخذ استراحة من الحديث حول موضوع تأجيل الانتخابات، وحضّر أذنيك  لحوار حول أحوال شبكة الإنترنت في المنطقة العربية.  قد تسمع شيئًا عن المحتوى الحر، والبنية التحتية، أو الآيكان والنطاقات العربية، عن الخصوصية، والتشفير، والتجسس وملفات سنودن.

سيكون أسبوعًا مزدحمًا بالفعاليات التي ستحاكي تجربتنا كدول ومستخدمين للشبكة من وجهات نظر مختلفة. فسيلتقي ممثلو الحكومات والشركات ومؤسسات المجتمع المدني حول طاولات حوار في جلسات المنتدى العربي لحوكمة الإنترنت الدي سيقام في ٢٦ و٢٧ من  هذا الشهر.  ينظم فريق لاسلكي من حبر في هذا المنتدى ورشة بعنوان «بين الحق في الوصول ومكافحة التطرف على الإنترنت».

المنتدى كان فرصة لتنظيم لقاءات أخرى تحاكي وجهة نظر المستخدم ومؤسسات المجتمع المدني بما يخص الشبكة في حوارات منها المغلق ومنها المفتوح: ففي يومي ٢٢ و٢٣ من هذا الشهر، تقوم رابطة الاتصالات المتقدمة بتنظيم جلسة مغلقة  للناشطات من بلدان مختلفة للحديث عن العنف الذي يواجه النساء على الإنترنت في المنطقة العربية.

يتبع هذه الفعالية يومي ٢٤ و٢٥ لقاء تفاعلي مغلق بين باحثين، ومبرمجين، وحقوقيين، ونشطاء من الأردن، وفلسطين، ولبنان، والسعودية، ومصر، وتونس، وسوريا، والبحرين، وعُمان. نسعى في هذه الفعالية للحديث بشكل مركز عن حوكمة الشبكة في المنطقة من سياساتها، وبنيتها التحتية، والمحتوى العربي، وحقوق المستخدم، واختبار احتماليات التحرك على مستوى إقليمي كأفراد ومؤسسات تعنى بحقوق استخدام الشبكة. شارك فريق لاسلكي من حبر بتنظيم هذا اللقاء بالتعاون مع مؤسسة تبادل الإعلام الإجتماعي (SMEX)، مؤسسة الويب الذي نريد (WWW)، مؤسسة الجبهة الرقمية (EFF)، ورابطة الاتصالات المتقدمة (APC).

أما الحفلة الأكبر فستكون يوم الثلاثاء ٢٥ تشرين الثاني، الساعة الخامسة مساءً في فعالية «من صنع السياسات الى اللعب: ما هو الويب الذي نريد؟»، والتي سنستضيف فيها عبر مكالمة الصحفي غلين غرينوالد الذي كشف عن تسريبات سنودن، بالإضافة إلى حوار حول حرية التعبير في لبنان، والعتف الجندري على الشبكة في السياق العربي.

أسبوع حافل ينتظرنا. إن كنتم في بيروت، وكان الشيء الذي تقومون به لحظة فتح أعينكم في السرير هو الاتصال بالإنترنت، انضموا إلينا إما يوم 25 تشرين الثاني في فعالية «من صنع السياسات الى اللعب: ما هو الويب الذي نريد؟» أو في منتدى حوكمة الإنترنت الذي ما زلتم تستطيعون التسجيل لحضوره.