فيديو | «دارة الياسمين»: الفن بنكهة شرق أوسطية في قلب عمان

الأربعاء 10 كانون الأول 2014
darat-el-yasmin2

في جبل اللويبدة، أحد أقدم أحياء عمان، بيت من الطراز المعماري القديم اختار له أصحابه اسم «دارة الياسمين» لينضم إلى المساحات الثقافية والفنية المتنوعة التي يحتضنها الجبل.

جاءت فكرة الدارة بعد التقاء مجموعة من الأصدقاء، يجمعهم حب الفن والثقافة والطعام الجيد والبيئة الشرق-أوسطية. وتهدف إلى ترويج الثقافة والفن المحلي والعربي على حد سواء، إضافة إلى توفير فضاءٍ حميم للفنانين ومحبي الفن لتبادل الآراء والأفكار، في توليفة توّفر الفنون ومأكولات البحر المتوسط في آن واحد.

الدارة افتتحت أبوابها أيلول الماضي، بمعرض حمل اسم «ياسمين غزة» للمصور البريطاني الأردني سامي هايفين، أحد مؤسسي الدارة.

مؤخرًا، استضافت «دارة الياسمين» معرض «تذوق الفن»، وهو اللقاء الأول من سلسلة لقاءات فنية شهرية تنظمها وكالة Q0DE في مواقع مختلفة في عمان، تسلط الضوء على الفن والثقافة من الشرق الأوسط كما تسعى إلى جلب بعض المواهب الجديدة الأكثر إثارة في المنطقة جنبًا إلى جنب مع الخبراء، وذلك من خلال المعارض الفنية وجلسات النقاش والمحاضرات.

الفنان المقدسي عاهد ازحيمان كان ضيف هذا اللقاء الفني الأول، حيث ناقش محاولات التغلب على الصورة النمطية في الفن الفلسطيني، وتحدث عن التحديات والمشاكل التي تواجه الفنانين الفلسطينيين، سواء على يد الاحتلال، أو على يد المنظمات غير الحكومية التي تهدف إلى مساعدتهم، مشيرًا إلى أن كثيرين يتعاملون مع الفن الفلسطيني كسلعة إنسانية دون الالتفات إلى قيمتها الفنية.

أما الأعمال الفنية التي تضمنها المعرض، ضمت مجموعة من اللوحات لفنانين شباب من العالم العربي، بعضهم من الفنانين الناشئين وآخرون أصحاب مسيرة فنية معروفة. ويبدو أن الفكرة من وراء الأعمال المعروضة هي توفير فرصة لمحبي الفن لاقتناء أعمال فنية أسعارها في متناول اليد.