تالا عبد الهادي

اقرأ/ي للكاتب/ة أيضًا

  • August 15, 2019

    بثينة والعرائس

    عام 2003، غيرت بثينة بندورة حياتها حين قررت ترك عملها في الصيدلية والتفرغ لصناعة العرائس وتحريكها، لتصبح مسرحيات العرائس والظل وسيلتها لسرد القصص للأطفال وتعليمهم.