ماذا تقرأ؟ ستّة عشر كتابًا لعام 2016

الأربعاء 06 كانون الثاني 2016

ترجمة تقوى مساعدة

(نشرت هذه المادة بالإنجليزية على مدونة الأدب العربي بتاريخ 1 كانون الثاني 2016)

بالرغم من قتامة المشهد السياسي، إلا أن هنالك الكثير لننتظره ونستمتع به على الصعيد الأدبي في سنة 2016، بدءًا بأعمال ضخمة لكتّاب متمرّسين أمثال إلياس خوري وخالد خليفة وإيمان حميدان، وأعمال لكتّاب جدد لامعين أمثال معن أبو طالب الذي سينشر عمله الأول. كما أن هنالك مجموعات قصصية، وترجمات مهمة (وممتعة) إلى العربية وإلى الإنجليزية، وهنالك مجموعات شعرية وكتب ثنائية اللغة.

دعونا نستعرض 16 كتابًا نتطلع لقراءتها خلال سنة 2016

كتب صادرة حديثًا
بين معرض بيروت للكتاب في شهر كانون الأول، ومعرض القاهرة للكتاب في شهر كانون الثاني، لدينا سيلٌ صغيرٌ من الكتب الجديدة التي تطالعنا في بداية كل عام، فلنستعرض بعضها من 2015-2016

«أولاد الغيتو-إسمي آدم» لإلياس خوري
تروي الرواية قصة آدم دنّون، وهي تعبّر عن خوري بامتياز، لأن الرواية لآدم دنّون، «سرقها» منه خوري، مستكملًا بها روايته «باب الشمس». تدور الحكاية حول مذبحة اللد سنة 1948، وبحسب مراجعات صدرت سابقًا فإن الرواية مكتوبة بأسلوب خوري الدائري المتداخل مع رواياته السابقة، كما كانت رواية سينالكول، مستخدمًا عوالمه الروائية، في هذه الحالة رواية «باب الشمس» تحديدً، ليبني على ما صنعه سابقًا. اقرأ أكثر هنا.

«خمسون غرامًا من الجنة» لإيمان حميدان
تنتقل الرواية التي كانت تحمل عنوان «رسائل إسطنبول» بين إسطنبول ودمشق وبيروت. هي الرواية الرابعة للكاتبة البارزة والحائزة على جوائز وصاحبة «حيوات أخرى» و«باء مثل بيت…مثل بيروت» و«التوت البري». ويعكف ميشيل هارتمان حاليًا على ترجمتها إلى الإنجليزية. اقرأ أكثر هنا.

«كل المعارك» لمعن أبو طالب
هذه هي الرواية الأولى لكاتب القصة القصيرة معن أبو طالب، وهو أحد مؤسسي مجلة معازف الإلكترونية. تروي قصة شاب «ذي مستقبل واعد في شركة عالمية رفيعة المستوى» يجد نفسها متورطًا بين عوالم متضادة: عالم المكاتب والاجتماعات والمال، وعالم حلبة الملاكمة. تقدّم رواية أبو طالب سردًا رشيقًا وسريعًا ومخاتلًا في بعض الأحيان، وكأنه صدى لعالم الملاكمة. ستصدر الرواية عن «كتب خان».

«الموت عمل شاق» لخالد خليفة
تأتي هذه الرواية بعد روايتيّ «مديح الكراهية» و«لا سكاكين في مطابخ هذه المدينة» اللتين أدرجتا على القائمة القصيرة لجائزة البوكر وحصدتا نجاحًا مبهرًا. وفي هذه الرواية تقطع سيارة الطريق من دمشق إلى العنابية . هنالك جثة في السيارة في طريقها لتُدفن في قريتها الأصلية، ورجلان، وامرأة، وفي الخارج الحرب. اقرأ المزيد هنا.

المجموعات القصصية التي ستصدر في 2016

«عراق +100» لحسن بلاسم
من المتوقع صدور هذه المجموعة باللغة العربية وبترجمتها الإنجليزية خلال هذه السنة. تضم المجموعة أعمالًا لعدّة أصوات من العراق، من بينهم كتّاب معروفون مثل علي بدر وكتاب صاعدون مثل منى فاضل. كل القصص تتخيل العراق في سنة 2103. تصدر عن دار كوما بريس.

«كتاب الخرطوم» من تحرير راف كورماك وماكس شموكلر
فازت هذه المجموعة بجائزة مشروع قلم، ومن المتوقع صدورها عن دار كوما بريس في كانون الثاني 2016. وتضم مجموعة قصص قصيرة سودانية لم تُجمع من قبل لمجموعة واسعة من الكتّاب. إلا أن الكتاب لسوء الحظ سيُنشر بالإنجليزية فقط.

أيضًا: ليس هنالك موعد معين، إلا أنه من الممكن أن تصدر مجموعة «مراكش السوداء» وقد حررها ياسين عدنان، ومجموعة «بغداد السوداء» وحررها سامويل شيمون، عن دار أكاشيك. تتبع هاتان المجموعتان درب «بيروت السوداء» التي صدرت في كانون الأول 2015، من تحرير الروائية إيمان حميدان، حيث تقدّم هذه المجموعة قصصًا خطيرة منسوجة بعناية عن بيروت باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية. اقرأ المزيد هنا.

الروايات المترجمة التي ستصدر في 2016

«لعبة العروش» لجورج مارتين، ترجمة هشام فهمي وصادرة عن دار التنوير
بعد النجاح والانتشار الذي حققته كتب مارتين عالميًا، والتي انبثق عنها المسلسل التلفزيوني الذي يحمل الاسم ذاته، ها هي كتب مارتين تصدر لمحبيها باللغة العربية.

«الطابور» لبسمة عبد العزيز، ترجمتها إليزابيث جاكيتتي إلى الإنجليزية
صدرت هذه الرواية السريالية بالعربية سنة 2013. تصف فيها كاتبتها الطبيبة النفسية بسمة عبد العزيز مصريين يصطفون في طابور لساعات أمام بوابة غامضة. ستصدر الترجمة عم دار ملفيل هاوس بريس في شهر أيار 2016.

«المبتسرون» لأروى صالح، ترجمة سماح سليم
كانت أروى صالح من أبرز الناشطين والكتّاب في السبعينات، وسيصدر نقدها الحاد لمصر في خريف 2016 عن دار سيغل للنشر.

«القوقعة» لمصطفى خليفة من ترجمة بول ستاركي
ما تزال رواية خليفة الصادرة سنة 2008 بين الروايات الأكثر مبيعًا لدى السوريين في المنفى. الرواية التي تحكي قصة سنواته الثلاث عشرة التي قضاها في سجن سوريّ، سبق وأن ظهرت في ترجمة فرنسية قوية أنجزتها ستيفاني دوجول، وستصدر النسخة الإنجليزية من الرواية هذا العام عن دار إنترلنك.

«مولانا» لابراهيم عيسى، ترجمة جوناثان رايت
رواية مولانا الشهيرة التي ترشحت لجائزة البوكر 2013 وترجمها المترجم البارز جوناثات رايت، ستصدر هذا الربيع عن مطبعة الجامعة الأمريكية في القاهرة. «مولانا» رواية سياسية ممتعة ومشوقة تتناول عالم المشاهير من شيوخ التلفزيون. اقرأ المزيد هنا.

«الذبابة البيضاء» لعبد الإله الحمدوشي، ترجمة جوناثان سمولين
«الذبابة البيضاء» لروائي التحقيقات المغربي عبد الإله الحمدوشي رواية تشويق بوليسية سريعة الإيقاع تجري أحداثها في ظلال الهجرة عن طريق البحر المتوسط.

«فرانكشتاين في بغداد» لأحمد السعدواي، ترجمة جوناثان رايت
تقصّ رواية «فرانكشتاين في بغداد» الفائزة بجائزة البوكر 2014 قصة الـ«شوسمو» وهو وحشٌ تمّت خياطته من أجزاء من جثث ضحايا التفجيرات في بغداد. اقرأ المزيد هنا.

«حدود الظل، الجزء الثاني» لأليساندرو سبينا، ترجمه من الإيطالية إلى الإنجليزية أندريه نافيس سهلي
سبينا هو الاسم المستعار الذي يستخدمه الكاتب ذي الأصول السورية والإيطالية والليبية «باسيلي شفيق خزام». تؤرّخ روايات «حدود الظل» لليبيا المعاصرة، من العصر العثماني وحتى تولّي القذافي للسلطة. ستصدر الترجمة عن دار دارف للنشر هذه السنة، كما ستصدر ترجمة عربية قريبًا.

الشعر

«أفعى جلجامش وقصائد أخرى» لغريب اسكندر، ترجمها عن العربية جون غلينداي وغريب اسكندر
فازت مسودة هذا الديوان ثنائية اللغة بجائزة جامعة أركانساس للترجمة العربية سنة 2015، وستصدر بنسخة تضم صفحةً عربية وتقابلُها ترجمتُها الإنجليزية. هذا الديوان ثمرة تعاون بين الشاعر العراقي المقيم في لندن غريب اسكندر، والشاعر الاسكتلندي جون غلينداي، حيث بدآ العمل على ترجمة أعمال بعضهما أثناء مهرجان ريل إراك سنة 2013.

الكلاسيكيات

«هز القحوف في شرح قصيد أبو شادوف» ليوسف الشربيني، من تحرير وترجمة هامفري ديفيس
يصدر هذا الكتاب الساخر الذي يتناول المجتمع الريفي المصري في القرن السابع عشر بطبعة عربية جديدة، وتقابل كل صفحةٍ ترجمتُها الإنجليزية التي أنجزها المترجم الشهير هامفري ديفيس، وقد انتهى مؤخراً من ترجمة كتاب «الساق على الساق» لأحمد الشدياق إلى اللغة الإنجليزية. اقرأ المزيد هنا.