ماذا شاهد الأردنيّون في السينما في 2015؟

الأحد 27 كانون الأول 2015

كان العام 2015 عامًا حافلًا للسينما في الأردن، حيث حققت بعض الأفلام التي عرضت في صالات السينما الأردنية أرقامًا خيالية فاقت التوقعات. وعلى صعيد الأفلام المحلية، شهد هذا العام وصول الفيلم الأردني ذيب إلى القائمة القصيرة في الترشيحات للأوسكار، وقد لقي الفيلم احتفاءً كبيرًا في صالات العرض الأردنية، واستمر عرضه لستة أسابيع متتالية، وهو الأمر الذي لا يحصل عادة إلّا مع الأفلام التجارية.

وعند المقارنة بين عوائد الأفلام في الأردن وفي صالات العرض العالمية، نجد أن هذه الأرقام مختلفة في الأردن بعض الشيء، فمثلًا فيلم Star Wars والذي حطم أرقامًا قياسية في الولايات المتحدة في أسبوع عرضه الأول، لم يكن أداؤه جيدًا في صالات العرض الأردنية رغم الضجة التي أحدثها الفيلم وحملات الإعلانات التي رافقت موعد عرضه.

تاليًا قائمة بالأفلام الأكثر مشاهدة في صالات السينما بحسب موزعي أفلام في الأردن:

1- The Fast and the Furious
جماهيرية هذا الفيلم واسعة حول العالم، ولم نكن نحن الوحيدين الذين وضعنا هذا الفيلم في قائمة أكثر الأفلام مشاهدة، فقد احتل المركز الخامس في مبيعات شبّاك التذاكر الأميريكي «البوكس أوفيس» الأمريكي لهذا العام. ويمكن القول أن وفاة أحد أبطال الفيلم «بول واكر» قبل عرض الفيلم شكل صدمة للمعجبين وحمسهم أكثر لمشاهدة الفيلم بالسينما.

2- Minions
فيلم رسوم متحركة كوميدي وعائلي. شخصية «المنيونز» الجذابة استطاعت أن تكوّن معجبين من الكبار والصغار، وحققت أرقام مشاهدات عالية في صالات السينما العالمية أيضًا. احتل «منيونز» أيضًا المركز السادس في البوكس أوفيس لعام 2015، وسبقه في الترتيب الأمريكي فيلم Inside out الذي لم يحظ بنجاح مماثل في الأردن.

3- Mission Impossible: Rogue Nation
من الواضح أن الجمهور ما يزال وفيًا للمثل الأمريكي توم كروز، والذي يذهب في مغامرة تجسسية أخرى مشابهة لرحلاته السابقة في الأجزاء الأربعة السابقة. احتل المركز الحادي عشر في قائمة البوكس أوفيس الأمريكية لعام 2015.

4- Spy
فيلم تجسس آخر، لكن هذه المرة بقالب كوميدي. كان هذا الفيلم مفضلًا لدى الأردنيين هذا العام وتم عرضه في فصل الصيف، وهذا يعني جمهورًا أكبر. إضافة إلى أن الفيلم مناسب لفئة عمرية واسعة تجعله فيلمًا مفضلًا لعدد أكبر من المشاهدين.

5- Jurassic World
في كل جزء من أجزاء هذا الفيلم كنا نندهش من جودة المؤثرات البصرية والتي كانت تتفوق دومًا على الأفلام التي تصدر في ذات الفترة. في هذا الجزء نرى العالم الذي سُحرنا به ما زال موجودًا وبوضوح وإتقان أعلى من ذي قبل. يعد هذا الفيلم أكثر الأفلام نجاحًا في السينما الأمريكية من حيث الأرباح والمشاهدات فاحتل المركز الأول في قائمة البوكس أوفيس الأمريكية.

6- أهواك
المغني تامر حسني لديه قاعدة جماهيرية كبيرة في الأردن، ويبدو أن فيلمه، حتى وإن لم يكن فيلمًا يتفق على جودته النقاد، قد أعجب محبي تامر حسني. وليس غريبًا أن يكون هذا الفيلم واحدًا من أكثر الأفلام مشاهدة في الأردن، إذا علمنا أن أفلام تامر حسني السابقة مثل «عمر وسلمى» كانت هي الأخرى في قائمة الأكثر مشاهدة.

7- Avengers
للأبطال الخارقين جمهور كبير، حتى في الأردن. في الدراما الخيالية «أفنجرز» نجد مجوعة من الأبطال الخارقين المفضلين لدينا في حبكة تشويقية سيستمتع بها الكبار والمراهقون وحتى الصغار. وكان آفينجرز ثاني الأفلام على قائمة البوكس أوفيس الأمريكية.

8- Taken
قصة إثارة وتشويق أخرى تصل لقائمة أكثر الأفلام مشاهدة، وهذا ما يعطي انطباعًا عامًا حول الأفلام التي نفضل مشاهدتها في السينما، هذا هو الجزء الثالث من الفيلم.

9- The Martian
ربما لا يعلم معظم من شاهدوا الفيلم أن جزءًا كبيرًا منه تم تصويره في الأردن، وفي وادي رم تحديدًا. وأعتقد أن هذا كان سيساعد في الترويج للفيلم أكثر.
فيلم تشويقي آخر مليء بالإثارة، واستطاع تصوير كوكب المريخ بشكل لطيف، وأعطانا شعورًا بالجو العام للكيفية التي ستبدو عليها تفاصيل الحياة على كوكب المريخ. احتوى على مقدار جيد من الخيال العلمي والنكت الذكية بالإضافة إلى الدراما الخفيفة لتجعل منه فيلمًا يستمتع به الكثيرون. واحتل هذا فيلم المركز الثامن في قائمة البوكس أوفيس الأمريكية لعام 2015.

10- 2 Mall Cop
الجزء الثاني من فيلم Mall cop وهو الأمر الذي يمكن له تفسير حلوله على قائمة الأفلام الأكثر مشاهدة، رغم حصوله على تقييم سيء في مواقع تقييم الأفلام. الفيلم ينتمي إلى فئة الكوميديا.

رغم توفر الأفلام على الإنترنت مجانًا أو حتى في محال بيع الأفلام بسعر رخيص، إلا أن هنالك شعورًا مختلفًا لدى حضور الأفلام في السينما، خصوصًا مع الصور فائقة الوضوح وأجهزة الصوت المصنوعة خصيصًا لكي تساعدنا على أن نعيش الأجواء ونستمتع أكثر.

ربما يمكن عزو تشابه الخيارات المحلية مع الخيارات العالمية إلى محدودية الخيارات المتاحة أمام المشاهد الأردني، والذي لا تتوافر له سوى قائمة قصيرة للغاية ليختار منها، إضافة إلى أن الأفلام الخارجة عن القائمة لا تحظى عادة بدعاية كافية حتى تتمكن من منافسة الأفلام التي تحقق أعلى الإيرادات. ‎